مراد بوشهير: اعتمدت على فلسفة الكاتب في تصميم السينوغرافيا

قال السينوغراف مراد بوشهير إنه اعتمد في عرض “قصة حديقة الحيوان” على فلسفة الكاتب، في تصميم السينوغرافيا، ليحاول إسقاط التناقضات الموجودة على المستوى الفكري الأيديولوجي والطبقي.

  • ماذا اعتمدت في هذا العرض كسينوغراف؟

اعتمدت في عرض “قصة حديقة الحيوان” على فلسفة الكاتب، حيث حاولت أن أقدم إسقاط على ما بقى من وجود في العالم الغربي، وعلى المدن الكبرى إذ حاولت أن أقدم ذلك على المستوى الفكري الأيديولوجي، والطبقي، فالمقاربة الموجودة في المدن الكبرى، جسدتها في شكل الشجرة التي حين نقلبها نكون أمام صورة المدينة والعكس صحيح.

  • كيف كانت قراءتك للنص المسرحي؟

النص يعالج قضية فلسفية وجودية وعلاقة الإنسان بالأخر، فالمجتمع المتواجد في الأماكن ضيقة لا وجود للتواصل بينهم، فنعيش في عالم التناقضات رغم الاشتراك في المكان والعمل وتلك المقاربة الغريبة عالجتها المسرحية.

  • كيف وجدت ترجمة النص إلى اللغة العربية؟

الترجمة كانت من طرف الممثل الرئيسي في العرض وائل بوزيدة، وبعد أن اطلعت على العديد من الترجمات وجدتها الأفضل بينهم، لأن المترجم قريبا جدا من الكاتب الأصلي، حيث ينتهي العرض بتصفية جسدية، المتمثلة في شخصية جيري التي كانت مقدمة على الانتحار لكنه أراد أن يقحم معه شخصية بيتر فنقف في الأخير أمام سؤال هل كانت جريمة أم انتحار.

صارة بوعياد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *